المبعوث الأممي ولد الشيخ يطرح مقترحي حل بشأن ميناء الحديدة وتعز وينتقد اطراف الازمة

صدى الشرق :صنعاء

قال المبعوث الأممي إلى اليمن، إسماعيل ولد الشيخ أحمد، إن زياراته الى مصر وعمان كشفت التمسك بالحل السياسي للوضع في اليمن.. محملا اطراف النزاع مسؤولية تفويت السلام فرصة بعد اخرى لمصالح شخصية.

وكشف ولد الشيخ، خلال جلسة استثنائية لمجلس الأمن بشأن اليمن، عن ان هناك مبادرة تتكون من شقين سياسي وامني قدمناها ويجب الأخذ بهما في اسرع وقت ممكن.

 وأوضح أن هناك إجماعاً إقليمياً على ضرورة التوصل لحل سياسي للأزمة في اليمن. ودعا إلى “تحييد المسار الإنساني في اليمن عن النزاع السياسي”واعتبر أن “أطراف الصراع يضيعون الفرصة تلو الأخرى للتوصل لحل سياسي”.

ولفت الى تقديمه مقترحات لهادي قوبلت بارتياح ودعم كثير من الدول التي زرتها.. موضحا انه عرض على الحوثيين وصالح اجتماع لمناقشة الوضع في اليمن ونتمنى ان يتجاوبوا مع هذا.

وأكد ان طريق السلام في اليمن واضح والقاء اللوم على المبعوث او المجتمع الدولي او الامم المتحدة لايصنع السلام.

واقترح المبعوث الأممي خلال إفادته أنه “لضمان استمرار ميناء الحديدة يجب العمل به عبر إشراف لجنة أممية”.

كذلك، اقترح ولد الشيخ على الأطراف المسؤولة العمل على تخفيف المعاناة في تعز.

وقال” نعمل على اعادة فتح مطار صنعاء الدولي حتى يتمكن الجرحى من السفر وتحسين وضع المواطن”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*